رأية فالمنام اشخاص من عائلتي امي واخي الصغير وبنت خالي في منهم نسختين وكانو الحقيقين نايمين فغرفة والنسخة الثانية ضهرت امامي فجأة فالغرفة الثانية ولما حاولت اطلب النجدة من امي كانت هي ما عم تشوف النسخ الثانية لي عم شوفها انا فكنت انا خايفة وابكي ولما حولت اطلب النجدة من اخي التوا لساني وراح صوتي ومقدرت اقول ولا كلمة بالعلم اني عزباء